و156 مواجهة

إحصائية: 4 شهداء وقتيل صهيوني و7 عمليات فدائية بأسبوع

السبت 10 فبراير 2018 03:52 م بتوقيت القدس المحتلة

إحصائية: 4 شهداء وقتيل صهيوني و7 عمليات فدائية بأسبوع

شهد حصاد الأسبوع الماضي من انتفاضة القدس استشهاد أربعة فلسطينيين، وإصابة 221 آخرين برصاص الاحتلال الصهيوني في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

ووفق هذه الإحصائية، فقد قتل مستوطن صهيوني وأصيب 3 آخرين، وأحصيت 7 عمليات و156 مواجهة في مختلف مناطق الضفة الغربية وغزة والداخل المحتل.

وأوضحت أن أمس الجمعة شهد 46 مواجهة في الضفة وغزة، سجلت خلالها 92 إصابة بالرصاص الحي والمطاطي والحروق، إضافة لعشرات حالات الاختناق، كما اعتقل مواطنين فلسطينيين حاولا تنفيذ عمليتي طعن أحدهما في الخليل والآخر في رام الله.

وأشارت إلى أن الشبان ألقوا زجاجة حارقة تجاه قوات الاحتلال في مخيم شعفاط شمال القدس المحتلة، وفجروا عبوة ناسفة في منطقتي سالم ومحيط المسجد الإبراهيمي.

وبينت أن شابين فلسطينيين أصيبا يوم الخميس الماضي بالرصاص الحي في الضفة، إضافة لعشرات حالات الاختناق، كما رصدت محاولتي طعن قرب مخيم الفوار وحلحول في الخليل اعتقل على إثرها منفذ إحداهما، فيما تمكن الآخر من الانسحاب.

ولفتت إلى إلقاء زجاجة حارقة من قبل شبان فلسطينيين على بلدتي عناتا والعيساوية، وأحصيت 15 مواجهة في مختلف مدن الضفة.

وبحسب الإحصائية، فقد شهد الأربعاء الماضي استشهاد الشاب حمزة يوسف زماعرة (19 عامًا) بعد تنفيذه عملية طعن في مستوطنة "كرمي تسور" شمال الخليل، أصيب على إثرها مستوطن بجراح متوسطة.

كما سُجل إصابة 34 فلسطينيًا بالرصاص الحي والمطاطي في أنحاء الضفة وغزة، وألقى شبان زجاجات حارقة تجاه مستوطنة شافي شمرون، وأحصيت 22 مواجهة في أنحاء الضفة.

وفي منتصف الأسبوع الماضي، استشهد القسامي أحمد نصر جرار في اشتباك مسلح قوات إسرائيلية في بلدة اليامون بجنين بعد 21 يومًا من المطاردة، كما استشهد الشاب خالد وليد تايه (22 عامًا) إثر مواجهات اندلعت في نابلس، أصيب على إثرها مستوطن بالحجارة.

كما ألقى شبان فلسطينيون زجاجات حارقة ضد أهداف صهيونية في منطقتي نابلس وشعفاط، خلال 26 مواجهة، تخللها عملية إطلاق نار على حاجز عناب وتفجير عبوة ناسفة في نابلس.

إلى ذلك، أعلن يوم الإثنين الماضي عن مقتل مستوطن صهيوني في عملية طعن نفذها فلسطيني عند مدخل مستوطنة "أرئيل" في سلفيت، وقد انسحب المنفذ بسلام، كما أصيب 4 شبان فلسطينيون بجراح مختلفة، خلال 11 مواجهة في أنحاء مختلفة من الضفة.

ويوم الأحد الماضي أصيب جندي صهيوني بالحجارة في منطقة بئر السبع، وألقى شبان فلسطينيون زجاجة حارقة في منطقة بؤرة "معاليه أدوميم، وزيتيم" الاستيطانية، ومخيم الجلزون، والرام وجيوس، وأحصيت 16 مواجهة في أنحاء الضفة.

وأوضحت الإحصائية أن الشاب أحمد سمير عبيد (19 عامًا) استشهد السبت الماضي متأثرًا بجراحه التي أصيب بها خلال مواجهات على مفترق الشهداء في جنين، كما أصيب 17 فلسطينيا بجراح مختلفة وحالات اختناق.

فيما ألقى شبان فلسطينيون زجاجة حارقة في محيط مستوطنة "بيتار عيليت"، وذلك خلال 14 مواجهة في الضفة.